قلعة مارد بدومة الجندل.. عندما يحكي الأثر


قلعة مارد بدومة الجندل.. عندما يحكي الأثر



دومة الجندل/سياح/

تقف شامخة لتحكي قصصا وحكايات من الماضي التليد  ،قلعة هي قلعة تاريخية حربية تقع بمدينة دومة الجندل بمنطقة الجوف وتطل من أعلى الربوة التي تقع عليها على ارتفاع 600 متر من سطح البحر ، وتبعد عن مدينة سكاكا حوالي 50 كم، ويعود تاريخها إلى القرن الأول الميلادي، وأقدم ذكر لها يعود للقرن الثالث الميلادي حيث ذكرتها الملكة الزباء (240 – 274) حينما غزت دومة الجندل وتيماء ولم تستطع اقتحام القلعة فقالت: “تمرد مارد وعز الأبلق”.

و تأخذ القلعة  شكلا مستطيلا في الماضي؛ لكن الآن بعد التعديلات التي طرأت على مبناها أصبحت بيضاوية الشكل ، و تتكون من طابقين يختلفا عن بعضهما في البناء حيث بني الطابق الأول من الحجارة ، بينما بني الطابق الثاني من الطين .

و تم بناء إضافات للقلعة منها أربعة أبراج مخروطية الشكل تم بناءها في أزمنة مختلفة و يصل ارتفاعها لـ 12 متر تقريبا ، و يوجد داخل القلعة غرفا خاصة للحرس و غرف للرماية و المراقبة ، كما يوجد بالطابق الأول للقلعة بئران للتزود بالمياه .

و قلعة مارد من القلاع الحربية الحصينة من الطراز الأول حيث يحيط بها سور كبير من الحجارة يوجد به العديد من الفتحات يتم المراقبة من خلالها، و يوجد مدخلان للقلعة من خلال السور المحيط بها واحد من الجهة الشمالية و الآخر من الجهة الجنوبية .

و تم ترميم القلعة و إعادة بناء بعض أجزائها و بناء أجزاء جديدة منها ما بين عامي 1416 هـ  و 1423 هجريا  .

كما تجاور قلعة مارد العديد من الآثار الأخرى في المنطقة منها مسجد عمر بن الخطاب ، و سوق دومة الجندل القديم ، و حي الدرع و الرحيبين التاريخيين ، و سور مدينة دومة الجندل ، وتحظى القلعة باهتمام كبير من اهالي المدينة وزوارها للتعرف على تاريخها .


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

كود الـ HTML متاح للوسوم والكلمات الدلالية : <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>