الزيودي يفتتح مهرجان الساحل الشرقي للبيئة البحرية في كلباء


الزيودي يفتتح مهرجان الساحل الشرقي للبيئة البحرية في كلباء



الشارقة / وام /

افتتح معالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي وزير التغير المناخي والبيئة اليوم على ضفاف شاطئ مدينة كلباء فعاليات النسخة الثالثة من مهرجان الساحل الشرقي للبيئة البحرية الذي تنظمه غرفة تجارة وصناعة الشارقة على مدار ثلاثة أيام.

يتضمن المهرجان – الذي يأتي بالتعاون مع بلدية كلباء ونادي الشارقة للرياضات البحرية وجمعية كلباء لصيادي الأسماك ونادي سيدات كلباء والأكاديمية العربية للعلوم و التكنولوجيا و النقل البحري – العديد من العروض و المسابقات التراثية و الألعاب البحرية و الترفيهية ويشهد مشاركة العديد من المؤسسات الحكومية وشركات القطاع الخاص وعشرات الأسر المنتجة التي تعرض تشكيلة واسعة من المنتجات المحلية.

حضر حفل الافتتاح سعادة عبد الله سلطان العويس رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة و صناعة الشارقة و سعادة وليد عبد الرحمن بوخاطر النائب الثاني لرئيس مجلس إدارة الغرفة وسعادة محمد أحمد أمين العوضي مدير عام الغرفة وسعادة الدكتور سليمان عبد الله الزعابي رئيس المجلس البلدي لمدينة كلباء وعبدالعزيز محمد شطاف مساعد مدير عام الغرفة لقطاع خدمات الأعضاء مدير مركز الشارقة لتنمية الصادرات وخليل محمد المنصوري مدير إدارة فروع غرفة الشارقة وسلطان عبيد الزعابي مدير فرع غرفة الشارقة في كلباء وحسن الزعابي عضو مجلس إدارة نادي الشارقة للرياضات البحرية والدكتور هشام عفيفي مستشار رئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري مدير فرع الشارقة إلى جانب عدد من مسؤولي الدوائر الحكومية والشخصيات الاقتصادية .

و اطلع معالي ثاني الزيودي على عدد من منصات عرض الأسر المنتجة والحرف التراثية والفنون الشعبية والفعاليات البحرية وفنون الصيد ..

مثمنا الجهود التي تبذلها غرفة تجارة وصناعة الشارقة والمبادرات الفاعلة التي تحرص على إطلاقها لدعم وتعزيز بيئة الأعمال في الإمارة .

و أوضح معاليه أن حماية البيئة وضمان استدامة تنوعها البيولوجي يمثل أحد أهم أولويات دولة الإمارات وبالأخص البيئة البحرية التي ترتبط بشكل وثيق بتراث وتاريخ المجتمع الإماراتي .. مشيرا إلى أن النشاطات المجتمعية مثل مهرجان الساحل الشرقي للبيئة البحرية تسهم بشكل كبير في تعزيز الوعي المجتمعي بأهمية حماية البيئة وآليات وسلوكيات الحفاظ عليها وضمان استدامة مواردها الطبيعية .

من جانبه أكد سعادة عبد الله سلطان العويس أن غرفة الشارقة تحرص دائما على تطوير فعاليات مهرجان الساحل الشرقي للبيئة البحرية بشكل مستدام بالتعاون مع شركائها ليكون بمثابة محطة سنوية تسهم في تنشيط الحركة الاقتصادية والتجارية والسياحية ودعم الصناعات الحرفية في مدينة كلباء ومنطقة الساحل الشرقي لإمارة الشارقة .

من جهته أوضح خليل محمد المنصوري أن المهرجان نجح في دورته السابقة باستقطاب أكثر من 20 ألف زائر من مختلف الفئات العمرية والسياح إلى مدينة كلباء من خلال الفعاليات التراثية والترفيهية التي تعكس الوجه الحضاري والتراثي العريق للمدينة ومنطقة الساحل الشرقي لإمارة الشارقة بشكل عام .

و شهدت النسخة الثالثة من المهرجان تنظيم عروض عسكرية من قبل طلبة الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري في خورفكان وتم إطلاق المسابقة الأولى للصيد التي ستشهد في اليوم الختامي تقديم جوائز مالية يصل مجموعها إلى 150 ألف درهم .

و تشمل فعاليات المهرجان – على مدار ثلاثة أيام – تنظيم عدد من العروض الحية للقوارب والمعدات البحرية التراثية وعروض حرف الصيد وطرقها ومواسمها إضافة إلى مجموعة من الندوات اليومية التي تستهدف رفع وعي وزيادة خبرة الجمهور والمهتمين بمهنة الصيد .

و يوفر المهرجان مساحة للتجار للاطلاع على منتجات الأسماك بمختلف أنواعها إلى جانب دوره في ترسيخ التراث الشعبي من المهن والصناعات التقليدية البحرية العريقة التي عاش عليها الآباء والأجداد لعقود طويلة.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

كود الـ HTML متاح للوسوم والكلمات الدلالية : <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>