هيئتا سياحة الفجيرة ورأس الخيمة تناقشان “الترويج والتنشيط السياحي لما بعد الأزمة”


هيئتا سياحة الفجيرة ورأس الخيمة تناقشان “الترويج والتنشيط السياحي لما بعد الأزمة”



الفجيرة  / وام /

نظمت هيئة الفجيرة للسياحة والآثار بالتعاون مع هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة ندوة بعنوان “الترويج و التنشيط السياحي لما بعد الأزمة”.

وتم خلال الندوة تسليط الضوء على أهمية الترويج السياحي والاستعداد لوضع خطة استراتيجية قصيرة المدى وطويلة المدى، على أن تستهدف تنشيط السياحة الداخلية بحزمة من الفعاليات والقرارات الجاذبة للسائح لتمنحه الشعور بالارتياح أثناء إقامته في الفنادق، أو زيارته المواقع السياحية.

كما تم التأكيد على أهمية استخدام شبكات التواصل الاجتماعي والحسابات التابعة للهيئات السياحية، التي تعتبر مرجعاً لكل سائح يرغب في معرفة درجة الأمان ومستوى الخدمات التي تطبق الاجراءات الاحترازية مثل التعقيم والتباعد الاجتماعي.

وأضاف سعيد السماحي مدير عام هيئة الفجيرة للسياحة والآثار، أن السياحة الداخلية هي الأمان وهي الداعم الأساسي لاقتصاد أي دولة في مثل هذه الظروف، وتمضي الإمارة بخطى واضحة لتنشيط السياحة الداخلية، عبر إتاحة الفرصة والخيارات المختلفة للسائح لاختيار أي وجهة في الدولة ليقضي إجازته خلال الأسبوع أو في نهايته.

من جانبه قال محمد خاطر، مدير إدارة تطوير السياحة لدى هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة إن خطة التعافي التي وضعتها هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة للقطاع السياحي في الإمارة تتكون من أربع مراحل، وتوجه تركيزها الأولي على السوق المحلي، تليها الأسواق الإقليمية والعالمية مع افتتاح الاتفاقيات الثنائية والممرات الجوية للطيران.. مشيرا إلى الهيئة بدأت تنفيذ المرحلة الأولى التي تستهدف السوق المحلي من خلال إطلاق حملة ترويجية بالتعاون مع شركائها في قطاع الضيافة، والتي تتيح للنزلاء الذين يحجزون للإقامة لمدة ثلاث ليالي في رأس الخيمة الحصول على تذكرتين مجانيتين لوجهات سياحية ضمن الإمارة ومن ضمن الحملات التي تهدف إلى تعزيز الخيارات والعروض السياحية التي تقدمها رأس الخيمة، عودة عرض الإقامة والوجبات المجانية للأطفال بهدف تشجيع العائلات على التوجه إلى الإمارة.

وأضاف أن الإمارة قد حصلت على شهادة الاعتماد كوجهة آمنة من قبل “بيرو فيريتاس” الرائدة عالمياً في مجالات الاختبار والتفتيش وإصدار الشهادات، وذلك مع استكمال كافة متطلبات “برنامج ضمان الحماية” /SafeGuard Assurance Program/ وبذلك أصبحت رأس الخيمة المدينة الأولى على مستوى العالم التي تحصل على كل من ملصق الامتثال من “بيرو فيريتاس” وختم “السفر الآمن” من المجلس العالمي للسفر والسياحة، اللذان يؤكدان الالتزام بتطبيق جميع معايير السلامة وبروتوكولات التدريب والنظافة في كافة أنحاء الإمارة.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

كود الـ HTML متاح للوسوم والكلمات الدلالية : <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>