#البحرين تشارك في مؤتمر الآثار والتراث الحضاري في الوطن العربي


#البحرين تشارك في مؤتمر الآثار والتراث الحضاري في الوطن العربي



المنامة / بنا /

حضرت مملكة البحرين، ممثلة بهيئة البحرين للثقافة والآثار والمركز الإقليمي العربي للتراث العالمي، يوم أمس الأربعاء في الدورة الاستثنائية لمؤتمر الآثار والتراث الحضاري في الوطن العربي، والتي نظّمتها عن بعد المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (ألكسو)  تحت شعار ” المعالم والمواقع التاريخية والأثرية في البلدان العربية والمخاطر التي تهدّدها”.

وشارك في المؤتمر عدد كبير من مسؤولي القطاعات الثقافية في الوطن العربي إضافة إلى مسؤولين كبار من عدد من المنظمات العربية والعالمية العاملة في مجال حماية التراث الثقافي.

وهدف المؤتمر إلقاء الضوء على حالة صون وحفظ مواقع التراث الثقافي العربية المدرجة على قائمة التراث العالمي لمنظمة اليونيسكو بشكل عام، والتركيز بشكل خاص على حالة النسيج الحضري والتراث الثقافي في العاصمة اللبنانية بيروت بعد الحادث المأساوي نهاية شهر أغسطس الماضي. كما وناقش المؤتمر، الذي تخلّلته عروض وشروحات من كل من لبنان وليبيا واليمن والعراق والسودان، سبل تعزيز التعاون ما بين الدول العربية في مجال رعاية التراث الثقافي عبر ابتكار آليات تواصل عملية وفعالة. وإضافة إلى ذلك، شدد المجتمعون على ضرورة تفعيل أدوات إدارة الأزمات والاستعداد الدائم لمواجهة المخاطر التي قد تواجه مواقع التراث العالمي في البلدان العربية.

وقدّم المركز الإقليمي العربي للتراث العالمي خلال المؤتمر عرضاً لخّص خلاله أوضاع مواقع التراث العالمي في الوطن العربي وأبرز التحديات التي تواجهها وذلك من أجل تعزيز حفظ وصون مواقع التراث العالمي المدرجة على قائمة التراث العالمي المعرض للخطر. وقدّم المركز أيضاً مقترحاً تضمن عدداً من التوصيات المتعلقة بمجابهة التحديات والعوامل التي تؤثر على مواقع التراث العالمي وسبل مساعدة الجمهورية اللبنانية في عملية استعادة وإعادة إحياء مدينة بيروت، مع التأكيد على أهمية تطبيق آلية للتواصل والتعاون الإقليمي ما بين المنظمات الإقليمية بشكل يساهم في حفظ وصون التراث الثقافي العربي.

من الجدير ذكره أن المركز الإقليمي العربي للتراث العالمي يعمل عن قرب مع منظمة اليونيسكو والمديرية العامة للآثار في لبنان والعديد من الشركاء الأخرين من أجل تقديم الدعم التقني والمادي لترميم متحف لبنان الوطني وإعادة تأهيل  التراث الحضري لمدينة بيروت، وذلك بتوجيهات ومتابعة من معالي الشيخة مي بنت محمد آل خليفة رئيس مجلس إدارة المركز.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

كود الـ HTML متاح للوسوم والكلمات الدلالية : <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>