ليالي الانس والسمر في مقاهي التراث الفاخرة بتاريخية ينبع


ليالي الانس والسمر في مقاهي التراث الفاخرة بتاريخية ينبع



ينبع: رامي سعد
لم تعد المنطقة التاريخية بينبع محطة للمهرجانات والفعاليات فحسب بل باتت متنفسا وقبلة لعشاق السمر في ليالي الصيف والشتاء.
أنس الليالي وجمال الاحاديث وقفشات الاصدقاء ليس لها مكان ملائم سوى مقاهي المنطقة التاريخية التي تحاكي مقاهي الشرق في وطننا العربي من المحيط الى الخليج والتي لطالما ونحن اليها ونراها في المسلسلات القديمة ونحرص على زيارتها في القاهرة او بتونس او بيروت .
ستعيش الماضي وذكرياته ،وتتلمس التراث وحياة الاجداد ستراها حاضرة في تلك المنطقة العتيقة التي عادت اليها الحياة بعد خمسين عاما من الصد والهجران.
ان شئت ان تعيش في قلب التراث وانت تتجاذب اطراف الحديث والضحكات مع اصدقاءك فهناك المقاهي والمطاعم التراثية التي زينت بأجمل الأدوات والحرف التي كانت بين ايدي الاجداد للحياة والعمل.
فالكثير من تلك المقاهي حرص اصحابها من الشباب السعودي الطموح لتهيئتها لتكون بيئة ثقافية وترويحية للمجتمع تجمع ما بين الترفيه والمتعة لقضاء اجمل الاوقات فيها ،فزينوها بالصخاوة والإبريق والمخدجة وسنارات السمك وأواني الشاي واجهزة المذياع القديمة لتعريف الاجيال بشيء من تراث آبائهم وأجدادهم.
زي العسل مقهى المركب البحري يحط في اليابسة ويحتضن بين اركانه ادوات البحارة للصيد والغذاء وحرف التجارة والرزق ،يقدم المشروبات الساخنة والمأكولات الشعبية الخفيفة ، ابدع في تصميمه ابومهند عاشق التراث يقول احمد المحتوت ان تصميم هذا القارب ليكون مقرا للزبائن جاء بفكرة تنبع من وحي التراث حرصت من خلالها تثقيف الزبائن فبعضهم يصطحب اطفاله الصغار الذين لا يعرفون الكثير عن تراث اجدادهم فبينما هم يقضون الوقت في المقهى حتما سيدفع الشغف الاطفال للتعرف على تلك القطع والزينة وبذلك يكتسبون المعرفة.
ليس هذا فحسب كل العسل بل هناك العديد من المقاهي التي تتناثر بالمنطقة التاريخية وتختلف عن بعضها في جلساتها وأجوائها وأنسها ، فعمر الجزار احد شباب ينبع هو الاخر حرص على ان تكون جلساته من وحي الماضي فجعل المركاز تراثا ومقاعد للمقهى ليجسد لزبائنه جلسات الانس والذكريات في تلك المقاعد الفاخرة بتاريخها وعظمة معانيها حيث كانت تجمع اهالي الحي قديما للسمر وتفقد احوال السكان والاهالي للتكافل والتآخي والمشورة.
وان داهمك الجوع وبدأت عصافير بطنك تزقزق كما يقال في الامثال الشعبية فمطعم المرساه هو من يسد جوعك بأشهى المأكولات البحرية ان أردتها وجبة للغداء أو العشاء وستتذوق أجمل الاطعمة التي تطهى بعناية لتتناولها في جلسات هي الاخرى زينت بقطع تراث البحر ورموز حياة الاجداد التي كانت تعيش في البحر .
غذاء الفكر وعلاج عكر المزاج متوفر عند محمد الشمراني في وافل وكرك حيث ستجد القهوة بمختلف انواعها وشاي الكرك على الرمل ليعدل المزاج ويرفع معدلات الألق والمرح الى جانب الحلويات الشرقية والغربية التي يبدع في صنعها وتقديمها لنزلائه.
اركظ في دروب العمل والحياة وخفف من وطئة الهموم والمشاغل في تلك المنطقة ،اقصدها ليلا واستمتع بمافيها لتجدد طاقتك وتختم يومك بمرح وهدوء.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

كود الـ HTML متاح للوسوم والكلمات الدلالية : <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>