دائرة الثقافة والسياحة تختتم ورشة عمل اعداد التقرير الدوري لليونسكو بالتعاون مع وزارة الثقافة وتنمية المعرفة


دائرة الثقافة والسياحة تختتم ورشة عمل اعداد التقرير الدوري لليونسكو بالتعاون مع وزارة الثقافة وتنمية المعرفة



أبوظبي :سياح
اختتمت اليوم دائرة الثقافة والسياحة في أبوظبي ورشة العمل التي نظمتها لعرض جهود المؤسسات والجمعيات والأفراد في الحفاظ على عناصر التراث الستة المدرجة على قائمة اليونسكو التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي للبشرية، واعداد التقرير الدوري حول الاجراءات المتخذة لضمان استمرار هذه العناصر وفق اتفاقية صون التراث الثقافي غير المادي لعام 2003.

اقيمت الورشة بالتعاون مع وزارة الثقافة وتنمية المعرفة على مدى يومين في العاصمة، ونوقشت خلالها محورين أساسيين هما؛ الاجراءات المتخذة لتنفيذ الاتفاقية على المستوى الوطني، وبحث وضع العناصر المدرجة على القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي، والتي تشمل كل من: الصقارة، العيالة، التغرودة، الرزفة، المجلس، القهوة العربية.

وقال سيف سعيد غباش، مدير عام دائرة الثقافة والسياحة “يعد التقرير الدوري عن حالة عناصر التراث المدرجة على قائمة اليونسكو للتراث العالمي، أحد الأدوات الهامة لقياس مدى تطور الخطط الرامية إلى الحفاظ على العناصر المدرجة على القائمة وضمان استمرار ممارستها، فالتراث يعد أحد المكونات الأساسية لهويتنا الوطنية، وينبع اهتمام الدولة بالتراث من كونه أحد العناصر المميزة التي تتضمن فيها عاداتنا وتقاليدنا التي ورثناها عن الأجداد، وهي تمثل خلاصة تجربة إنسانية من المهم الحفاظ عليها ونقلها إلى الأجيال القادمة، بالشراكة مع كل المؤسسات المعنية بالتراث جنبا إلى جنب الخبراء والأفراد والمهتمين بهذا المجال، ومن جهتنا في دائرة الثقافة والسياحة يهمنا أن نعد تقريرا شاملا يعكس واقع حال التراث الذي يمارس حتى اليوم كقيم وسط اسلوب حياة عصري”.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

كود الـ HTML متاح للوسوم والكلمات الدلالية : <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>