“سياح ” في حوار مع افضل مرشد سياحي بالمملكة 2018


“سياح ” في حوار مع افضل مرشد سياحي بالمملكة 2018




فريح الشمري :الارشاد السياحي مهنة شيقة وممتعة لكنها مرهقة في ذات الوقت.
الحصيلة المعرفية والثقافية للمرشد السياحي احد اهم عناصر النجاح.
تعدد اللغات واللباقة وحسن المظهر وسعة الصدر لابد ان يتحلى بها المرشد.
توقعت الفوز بجائزة التمييز للعام الحالي بناء على ماقدمت من c.v.
الدروب العتيقة مشروع هدفت من خلاله التعريف بطريق الحج الكوفي.
هيئة السياحة ماضية في النهوض بالقطاع السياحي وفق استراتيجية طموحة.

اجراه: حازم حسين
لا تخطئها العين تلك النهضة السياحية الكبرى التي تشهدها المملكة العربية السعودية حيث يحظى هذا القطاع باهتمام كبير من القيادة التي ادرجته ضمن أولوياتها في رؤية 2030 لتؤكد عزمها على النهوض بهذا القطاع واستثمار المقومات السياحية الهائلة التي تتمتع بها المملكة في شتى مدنها التي تتنوع فيها انماط السياحة.
وتعد مهنة الارشاد السياحي احد اهم العناصر الأساسية لهذا القطاع لذا توليه الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني اهتماما كبيرا برز من خلال برامجها لتأهيل وتطوير المرشدين السياحيين.
والكثير عن هذه المهنة في ثنايا الحوار الذي اجرته مجلة “سياح الإلكترونية ” مع الحائز على جائزة التميز السياحي كأفضل مرشد سياحي بالمملكة للعام الحالي 2018 الاستاذ فريح بن خلف الشمري ،فإلى مضابط الحوار.
حدثنا في البداية عن مهنة الارشاد السياحي؟
قبل ان تكون مهنة لكسب الرزق فهي مهنة انسانية .
ومهنة الارشاد كما هو معروف فهي قديمة جدا لكن كانت تعرف قديما بلفظ الإدلاء وكان الصحابي عبدالله ابن الأرقط الكناني هو أول دليل جاء ذكره في الاسلام كان مرافقا للرسول صلى الله عليه وسلم في هجرته من مكة للمدينة ايضا عميرة الطائي كان دليل خالد بن الوليد من العراق الى الشام .
مهنة الارشاد السياحي من المهن الشيقة والممتعة لكنها في ذات الوقت تكاد تكون مرهقة لكن هذا الارهاق متعة وانت تقدم الفائدة والمعلومة للزوار والسياح وتتجول بهم بين مواقع سياحية لوطنك لتخبرهم وتفاخر بما تكتنزه المملكة من تاريخ غني في شتى المجالات.
الارشاد السياحي بدأ بالظهور وتشكلت ملامح الرحلات السياحية عام1841 م نظمها البريطاني تومس كوك والذي نظم اول رحلة بالقطار .
متى كانت بدايات الاهتمام بمهنة الارشاد السياحي في المملكة ؟
بدأ الاهتمام بالإرشاد السياحي في المملكة عام 2006 وبدأت باهتمام كبير من رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني الامير سلطان بن سلمان والذي حصل على اول رخصة للإرشاد السياحي في ذات العام ونحن نتفاءل كثيرا بطموح هذا الرجل الذي يعمل بكل فكر للمواكبة وتطوير القطاع السياحي ،و تم تأهيل المرشدين السياحيين وتدريبهم بشكل جيد ومخرجات جيدة والمرخصين تقريبا يفوق الثلاثمائة مرشد الا ان العاملين في هذه المهنة والمتفرغين لها عدد قليل .
ماهي الصعوبات التي تواجه المرشد السياحي؟
المرشد السياحي لا تواجهه صعوبة بقدر ما هي قلة العمل السياحي واعتقد ان التأشيرات السياحية ستنعش هذه المهنة ، والصعوبات الحقيقية هي في المرشد السياحي نفسه فمتى ما كان طموحا وحريصا على تطوير مقدراته استطاع ان يتجاوز كل الصعوبات.

ماهي اهم العناصر التي ينبغي توفرها في المرشد السياحي ..؟
المرشد السياحي هو عصب الرحلة السياحية ،والجانب المعرفي مهم جدا لأي مرشد فهو احد اهم عناصر المرشد السياحي الى جانب المهارة القيادية واللباقة والمظهر الحسن ،وبدون معرفة ومعلومات ليس للعناصر الاخرى اهمية فالسائح يبحث عن المعلومة اولا.
الابتسامة والبشاشة وان يكون واسع الصدر ليتقبل الجميع فتختلف العادات والتقاليد ومزاجية السائح تختلف ايضا لذا ينبغي ان يكون المرشد السياحي في اعلى درجات البشاشة ورحابة الصدر لتقبل أي ردة فعل من السائح او سلوك قد يثير غضب المرشد السياحي.
لابد للمرشد السياحي ان يمتلك في حصيلته عدد من اللغات ليكون اكثر مرونة في التعامل مع السياح مباشرة دون عناء البحث عن مترجم ،ايضا مراعاة اختلاف الثقافات والاديان مهمة للتعامل مع السياح بشكل افضل.
هل هناك حقوق للممتهنين للإرشاد السياحي السياحي ؟
مهنة الارشاد السياحي مثلها مثل أي مهنة لها أنظمتها وتشريعاتها والمرشد السياحي له حقوق وعليه واجبات ووجوده تحت مظلة الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني والجمعية السعودية للمرشدين السياحيين فهذه الجهات تضمن له حقوقه. ماذا عن الجمعية السعودية للمرشدين السياحيين ، ما دورها وهل حققت المأمول منها؟
جمعية المرشدين السياحين بالسعودية دورها تنظيمي وتطويري للمرشدين وقد عملت على تنظيم دورات للمرشدين وتقديم كافة التسهيلات الممكنة لهم ،على الرغم من محدودية قدراتها المالية والتنفيذية.
كيف ترى جائزة التمييز السياحي التي تنظم كل عام وماهي انعكاساتها على القطاع؟
جوائز التميز السياحي مهمة جدا ولها دور كبير في تحفيز العاملين في هذا القطاع من منشآت ومرشدين وغيرهم وتدفع للمنافسة وبالتالي تنعكس على جودة العاملين بالقطاع السياحي بشكل عام .
هل كنت تتوقع ان تحصل على جائزة التميز السياحي هذا العام عن فئة المرشدين السياحيين؟
التوقعات هي حق لأي منافس في أي مجال كما هي الامنيات ، واكثر ما جعلني اتوقع هذه الجائزة هو السي في الذي قدمته والذي يتضمن العديد من الانشطة والمهارات والخبرات في هذا المجال وبفضل الله ثم تصويت المتابعين والمهتمين بالشأن السياحي استطعت ان اوفق في الفوز بهذه الجائزة كأفضل مرشد سياحي في المملكة للعام 2018.

ماهي قصة برنامج الدروب العتيقة وكيف نشأت الفكرة؟
برنامج الدروب العتيقة هو مشروع هدفت من خلاله تسليط الضوء على النواحي التاريخية لطرق الحج القديمة بالمملكة والتعريف بدرب زبيدة و أهميته التاريخية وتعريف السكان المحليين الواقعين على الدرب بما تكتنزه أرضهم من معالم حضارية و ثقافية و تسليط الضوء على مواقع الجذب السياحي و السياحة الثقافية في منطقة حائل.
ايضا هي فرصة للتعريف اكثر بمهنة الإرشاد السياحي لتشجيع الشباب على الاقبال على هذا المجال وهذه المهنة.
ودائما مثل هذه البرامج التي تصور في عمل حي وميداني تكون جاذبة وسهلت الانتشار والقبول لدى المجتمع لأنها تدخل في دائرة الشغف والفضول لأي شخص مما يدفعه للتعرف على قصة المشروع وهو هدفنا وبالتالي نكون قد نجحنا في التعريف بهذا التاريخ الثر.
هذا الدرب لأهميته كان يعتبر ما يبذل به صدقة جارية للمسلمين سابقاً، أما الأن فهو يعتبر ذا بعد حضاري و تاريخي و اقتصادي و ربما ديني كذلك، فكان لا بد من أن تنفجر فكرة “الدروب العتيقة” و تنطلق من “طريق الحج الكوفي”.

كيف ترى اهمية العلاقات الخارجية للمرشد السياحي مع زملاء المهنة في العالم ودورها في تطوير قدراته؟
بالتأكيد علاقات المرشد السياحي مع زملاءه من جميع انحاء العالم لها دور مهم في تعزيز قدراته وتنمية مهاراته وزيادة الحصيلة المعرفية عن السياحة العربية والعالمية وتكسبه المزيد من الخبرات واللغات ان عزم على تعلمها.
وهناك المنظمة العالمية للإرشاد السياحي مقرها في قبرص ولهم مؤتمر كل سنتين للمرشدين السياحيين حول العالم وشارك عدد من المرشدين السياحيين السعوديين في اجتماعهم بدولة التشيك عام 2015 بدعم من الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني.
كيف ترى جهود هيئة السياحة والتراث الوطني في القطاع السياحي؟
الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بقيادة صاحب السمو الملكي الامير سلطان بن سلمان لا شك انها تسير في الطريق الصحيح وفق خطط واستراتيجية طموحة تسعى للنهوض بالسياحة في المملكة واستثمار المقومات الكبيرة التي تتمتع بها بلادنا في شتى انماط السياحة وتولي المرشدين السياحيين اهتماما كبيرا الى جانب اهتمامها بمختلف المجالات في هذا القطاع وأتوقع ان تحدث طفرة كبرى في الفترة القادمة بناء على الاهتمام الذي تجده من القيادة العليا لمملكتنا الغالية التي وضعتها في رؤية 2030 وهو دليل على عزم الحكومة الانطلاق بها لآفاق اوسع وأفضل.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

كود الـ HTML متاح للوسوم والكلمات الدلالية : <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>